U3F1ZWV6ZTExOTE4NDYzNTZfQWN0aXZhdGlvbjEzNTAxOTc4NTcw
random
أخبار ساخنة

الفريونات

الفريونات

غاز الفريون هو الاسم التجاري لفئة معينة من المواد الكيميائية العضوية التي يطلق عليها مركبات
الكلوروفلوروكربون بالانجليزية : Chlorofluorocarbon

 وبعض المركبات
المشابهة. ويحتوي غاز الفريون في الغالب على عنصر الهيدروجين، وعنصر البروم، وعنصر الكلور، بالإضافة
إلى عنصري الفلور والكربون

صفات غاز الفريون


يعد غاز الفريون من الغازات غير القابلة للاشتعال، والتي تتميز بأنها عديمة اللون، وعلى الرغم من أن غاز

الفريون عديم الرائحة غالبا، إلا أن بعض انواعه تكون لها رائحة كما يتميز الفريون بانه يحتفظ بحالته الغازية
في درجة حرارة الغرفة، كما يمكن تسييله عن طريق ضغطه او تبريده، كما أنه أثقل من الهواء بأربعة أضعافه
وكذلك فإن الفريون يصرف مباشرة إلى الأرض في حال ظهور أي تسريب في الوعاء الحافظ له.



استخدامات غاز الفريون


يستخدم غاز الفريون بشكل كبير في أجهزة التكييف والتبريد التي تقوم باستبدال الهواء الدافيء بالهواء
البارد، حتى يتم الوصول إلى درجة الحرارة المرغوبة، وهو الغاز ذاته المستعمل في أجهزة التكييف المنزلي
وأجهزة التكييف التجاري المركزي، وفي أجهزة التكييف الموجودة داخل السيارات، كما أنه يستعمل على
نطاق واسع في الخدمات التي تختص بالغذاء؛ كالنقل والمعالجة والتخزين

أنواع مركبات الفريون

(CFC) توجد العديد من أنواع الفريون التي لها استخدامات مختلفة وهي

فريونR134A

وهو رباعي فلورو اينان بالانجليزية  ، ويستخدم بشكل خاص في السيارات

فريون R22

وهو كلورو ثنائي فلورو ميثان ، ويستعمل في أجهزة التكييف
ذات السعة الكبيرة، وفىاجهزة التكييف الوحدات السكنية والتجارية، بالإضافة لاستخدامه في بعض الوسائل
التي تستخدم للنقل، وفي الخدمات الغذائية، والات الثلج. كما يستخدم في تخزين الأغذية ومعالجتها، وفى
أجهزة التبريد التجاري ذات الحرارة المتوسطة والمنخفضة

فريون R410A

وهو عبارة عن بديل للنوع السابق فريون R22. وذلك لأن فريون R22 قد تم توقيف استخدامه في جميع أنحاء
العالم لأنه من المواد التي تستنزف طبقة الأوزون

فريونR11

وهو تلاتي كلورو أحادي فلوروميثان ويستعمل فى اجهزة 
التكييف والبرادات وهو من أخطر أنواع الفريون على طبقة الأوزون : لاحتوائه على ثلاث ذرات من الكلور
وعند تصاعده إلى طبقات الغلاف الجوي العليا يعمل على تفكيك وتكسير جرينات قيمة الأوزون، وبالتالي
تدميرها




الاسمبريد إلكترونيرسالة